كلمتين

خادم الحرمين الشريفين يرسل برقية تهنئة للرئيس التركي أردوغان بمناسبة ذكرى النصر

قام اليوم الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود خادم الحرمين الشريفين بإرسال برقية تهنئة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان وذلك بمناسبة أحتفال تركيا بذكرى النصر.

تهنئة خادم الحرميين لأردوغان تأتي في ظل الأزمة التي تعيشها تركيا الآن مع أمريكا

وقد أوضح ملك المملكة العربية السعودية سلمان بن عبدالعزيز أن السعودية حكومة وشعباً يعبرون عن أسمى مشاعر التهنئةللحكومة والشعب التركي بشكل عام بهذة الذكرى الجميلة والتي تمثل عيد لجميع الأتراك، كما تتمنى المملكة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان دوام الصحة والعافية والتقدم والإزدهار للشعب التركي الشقيق، وجاءت هذة التهنئة من الحكومة السعودية للرئيس والحكومة والشعب التركي، في ظل أجواء سياسية غير مستقرة في تركيا وبالأخص بعد أزمتها الكبيرة مع الولايات المتحدة الأمريكية والتي جعلت الأخيرة تقوم بفرض عقوبات دولية على تركيا منها زيادة قيمة الرسوم الضريبية إلى الضعف ومحاربة الليرة التركية في الأسواق المالية العالمية وهو الأمر الذي دفع أردوغان إلى الرد على هذة العقوبات بفرض زيادة في الرسوم الجمركية على بعض المنتجات الأمريكية كما منع شراء المنتجات الإكترونية الأمريكية، وذلك بعد القبض على قس أمريكي من قبل السلطات التركية وهو الأمر الذي قوبل بغضب شديد من الولايات المتحدة الأمريكية.

إحتفالات تركية سنوية بمناسبة ذكرى النصر

الجدير بالذكر أن تركيا تحتفل كل عام في ذلك التوقيت بفوزها الساحق على قوات الحلفاء وعلى القوات اليونانية وذلك في الحرب التي شنتها القوات التركية ضدهم ونجحوا في الفوز عليهم وذلك في شهر أغسطس لعام 1922م، حيث يحتفل الأتراك كل عام بهذة المناسبة بأعتبارها أحد الأنتصارات الكبيرة التي قام بها الجيش التركي، ويقوم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في هذة الذكرى بمصاحبة وفد رسمي من الحكومة التركية وزيارة قبر الرئيس السابق لتركيا “مصطفى كمال أتاتورك” والموجود في نصف العاصمة التركية أنقرة بأعتباره أحد قامات العمل السياسي التركي، وذلك على الرغم أنه كان معروف عنه أنه رئيس علماني يكره الحجاب بل وقام يمنعه تماماً، حيث كانت تسير تركيا في تلك الآونة على النظام العلماني البحت ولم يكن الإسلام منتشر في ذلك التوقيت كما هو الآن.

رحمة محمد

اضف تعليق