كلمتين

بعد ما ذكر في كتاب الخوف من إصداره أوامر بتصفية بشار الأسد..فهل ترامب في ورطة مجدداً؟!

صرح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كل ما تم ذكره في كتاب يسمى “الخوف” حول قيامه بأصدار أمر لوزارة الدفاع الأمريكية بأغتيال الرئيس السوري بشار الأسد، وهو الأمر الذي آثار موجة غضب واسعة في أمريكا فور إنتشار الكتاب.

مؤلف كتاب “الخوف” يضرب ترامب في مقتل ويعلن عن إصداره أوامر لوزارة الدفاع بتصفية بشار الأسد

وكان قد ذكر الكاتب الصحفي الأمريكي المخضرم “بوب وودور” صاحب كتاب “الخوف” والذي قام بتسجيل تلك المعلومة والتي تدين دونالد ترامب بشكل مباشر حيث أوضح وودورد في كتابه أن حصل على معلومة مباشرة من “جيمس ماتيس” وزير الدفاع الأمريكي أخبره بها أنه تلقى أمر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالتخلص تماماً من الرئيس السوري بشار الأسد وتصفيته وذلك بعد فضيحة الهجوم الكيماوي الذي تم ضد المدنيين في سوريا العام الماضي والذي تسبب في وفاة أعداد كبيرة منهم وإصابة البعض بأمراض مزمنة وعاهات مستديمة، ولكن في إعتراف وزير الدفاع ماتيس للكاتب الصحفي بوي وودود أوضح أنه قام بتجاهل ذلك الأمر تماماً من ترامب ولم يقم بتفيذه بالطبع ولكنه قام بأصدار أوامره لقادة الجيش الأمريكي المتواجدين في سوريا بتوجيه غارة جوية لإستهداف عدد من المواقع العسكرية التابعة للجيش السوري.

ترامب ينفي تماماً جميع المعلومات التي ذكرها كتاب الخوف معلقاً أن جميعها لخداع الجمهور

الجدير بالذكر أن كتاب الخوف للصحفي الأمريكي بوب وودورد قام بتصوير ترامب بعقلية مندفعة وغير مستقرة ولا متزنة وهو الأمر الذي يثير التساؤلات كونه رئيس الولايات المتحدة الأمريكية وهي من الدول العظمى في العالم، حيث أوضح الكتاب أن إدارة ترامب تمر بحالة كبيرة من الفوضى وإنعدام المهنية، ويظهره وكأن أوامره يتم ضرب بها عرض الحائط، ولا يقوم أكبر معاونيه كما هو مفترض أن يقوموا بتنفيذ أوامره وهو لا يحدث على أرض الواقع بل يخفون عنه أموراً ومعلومات هامة للغاية، ولكن قد أصر ترامب على نفي جميع تلك المعلومات التي تم ذكرها في كتاب الخوف، وقال من خلال تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن جميع ما تم ذكره في كتاب الخوف من معلومات على لسان وزير الدفاع الأمريكي وكبير موظفي البيت الأبيض “جون كيلي” وآخرين ما هو إلا شو وحيلة لخداع الجمهور وإغرائه لشراء الكتاب.

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق