اخبار برشلونةالدوري الفرنسيجول عالمي

نيمار ما بين جنة برشلونة ونار باريس.. إلي أين سينتهي به المطاف؟


يبحث النجم البرازيلي نيمار جونيور، عن مخرج من باريس سان جيرمان والعودة إلى برشلونة،حيث ادرك خطاه بعد مغادرة الفريق الكتالوني والتوجه للعب بالدوري الفرنسي.

وبدأ نيمار بالفعل البحث عن طريقة للخروج وأخبر ناصر الخليفي، رئيس النادي برغبته بالرحيل وعدم العودة مجدداً، وأخبره بأنه سيرحل إلي نادي آخر للعب له الموسم المقبل.

فمنذ إنتقال نيمار إلى باريس يأن جيرمان وهو يواجه عقبات لا نهاية لها، بداية من غرفة خلع الملابس في باريس سان جيرمان حيث كانت هناك العديد من المشاكل، أول مواجهة مع كافاني ناقش معه من جانب الشخص الذي ألقى العقوبات، وصلابة المنافسين حماية التحكيم النادرة ، منافسة غير جذابة اللعب في الملاعب بسعة 20،000 متفرج ، العلاقة السيئة مع الصحافة، الإصابات المستمرة، فلم يكن نيمار مرتاحًا أبدًا لأنه ارتدى قميص نادي باريس سان جيرمان، وجاءت به الأندية الأكثر جدية، في شكل إصابات في اللحظة الحاسمة من دوري أبطال أوروبا التي تركها دون مشاركة في أكثر المباريات جاذبية سواء في السنة الأولى والثانية.

وانتهى به الأمر بعدم الراحة إلى احتكاك بكل من الرئيس الذي كان يتألف من أتباعه ومدربه المناوب وزملائه في الفريق الأكثر أهمية هو الذي عانى في موسمه الأول بعد إصابته، نصحه أطباء باريس سان جيرمان بعدم تشغيله وتلك الموجودة في البرازيل، نعم انتبه اللاعب لتلك الموجودة في بلده لأن التحدي كان الوصول إلى كأس العالم.

الوسوم

سارة حلمي

سارة حلمي كاتبه صحفيه عملت فى الكثير من المواقع الاخبارية منها جريدة وموقع الشوري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *