كلمتين

تركي آل الشيخ معلقًا على أزمة صلاح :” الغرور مقبرة النجوم”

علق تركي آل الشيخ، رئيس هيئة الرياضة السعودية، ورئيس الاتحاد العربي لكرة القدم على أزمة الدولي المصري محمد صلاح مع اتحاد الكرة، والتي عادت من جديد قبل يومين.

وكتب تركي آل الشيخ عبر حسابه الرسمي بتويتر :” لم استطع اكمال فيديو صلاح.. الغرور مقبرة النجوم”.

واختتم رئيس نادي بيراميدز :” الاتحاد العربي لكرة القدم يدعم الاتحاد المصري.. ومصر لديها 23 أسد”.

صلاح يرد على بيان اتحاد الكرة

وكانت أزمة قد اندلعت بين صلاح واتحاد الكرة، وذلك بعد عدم رد اتحاد الكرة على خطابات صلاح ووكيله للاتحاد، كذلك في خروج خطابًا موجهًا من اتحاد الكرة وصفوا فيه صلاح بالمدعو، وهو ما أثار استياء صلاح ووكيله، ما دفعه لبث فيديو مباشر على صفحته الرسمية بفيسبوك أكد خلاله على أن البيان الذي أصدره اتحاد الكرة بوصفي بالمدعو محمد صلاح خرج من أحد أعضاء اتحاد الكرة هو يعلم ذلك جيدًا، ولكن ليس ذلك موضوعنا”.

وأضاف صلاح:” لا أطلب تمييزًا عن أحد لاعبي منتخب مصر، كل ما أطلبه هو توفير الحماية للاعبي المنتخب جميعًا، ليست طلبات شخصية خاصة بي، ما نريده يحدث في معظم البلدان المتقدمة، طلباتنا عادية وبإمكاننا تنفيذها”.

وتابع صلاح:” ليس من الطبيعي ألا أستطيع النوم في كأس العالم الأخيرة إلا الساعة السادسة صباحًا لوجود أناس لا أعرفهم يأتون إلى غرفتي لطلب التصوير، هل هذه معسكرات مغلقة، إسألوا اللاعبين الآخرين ما يحدث معهم في منتخباتهم”.

وعن اتهامه بعدم الوطنيه وتعاليه بعد اللعب في ليفربول :” أكد صلاح على أن هذا الأمر عارٍ تمامًا من الصحة، هو يحب وطنه والجميع يعلم ذلك، لم أتكبر على بلدي، هل أتكبر من يوم وليلة، ألعب في ليفربول منذ أكثر من عام وأسير بشكل جيد، ولم أتكبر على منتخب بلدي”.

صلاح

وكيل صلاح:” أربع طلبات من اتحاد الكرة لصلاح”

رامي عباس محامي محمد صلاح كان قد أرسل أيضًا خطابًا رسميًا لاتحاد الكرة يطالبه فيه بتحقيق أربعة أمور وهي: أخذ تأكيدات من اتحاد الكرة بعدم استغلال صورة صلاح مجددًا حتى لا تتكرر الأزمة، تعيين حراسة شخصية لصلاح خارج الملعب حتى لا يتعرض للمضايقات، عدم إجراء صلاح لأي لقاءات إعلامية مع أي جهة إلا في الحالات الرسمية، واختتم وكيل صلاح في خطابه، عدم استغلال صورة صلاح بشكل عشوائي سواء بشكل فردي أو جماعي في أي مواد إعلانية.

اتحاد الكرة يعد بتنفيذ طلبات صلاح

من جانبه أكد المهندس أحمد مجاهد عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة والمتحدث الرسمي أن الاتحاد كعادته درس ما قاله اللاعب الدولي محمد صلاح بعناية شديدة بغية الارتقاء بالمنتخب الوطني ككل لا سيما أن الارتقاء بالمنتخبات الوطنية هو أحد الأهداف المباشرة التي عمل على تحقيقها مجلس إدارة الاتحاد منذ انتخابه قبل عامين، وفي سبيل ذلك لم يبخل في دعم منتخب البلاد بلا حدود لتوفير كل سبل الراحة وتهيئة المناخ لآداء مهمته الوطنية ,في إطار القوانين المصرية الملزمة ومن واقع الميزانية التي تشهد رقابة قانونية من كافة الجهات المعنية وهو الأمر الذي انعكس على مسيرة الفريق إذ تمكن من العودة إلى نهائيات الأمم الإفريقية والمنافسة عليها بعد غياب ٣ دورات متتالية والتأهل إلى نهائيات كأس العالم بعد غياب 28 عاما بتضافر جهود كافة الجهات في الدولة وجميع العناصر وفي مقدمتها اللاعبون الوطنيون ومن بينهم لاعبنا الدولي محمد صلاح, والجهاز الفني وإدارة الفريق.

واختتم “مجاهد” :” أضاف مجاهد بأن هذه هى المرة الأولى التي يسمع فيها الاتحاد هذه الطلبات، بلغة محترمة وراقية كما جاءت على لسان نجم المنتخب، مشددا على ان قيمة هذه الطلبات المادية لا تذكر بجانب ما ينفقه اتحاد الكرة على المنتخب الأول، وأن الأمر فعليا لم يكن يحتاج الخطابات حيث أن الاتحاد وضع مراجعة شاملة لكل سلبيات المرحلة السابقة ومن ضمنها التأمين الشامل لكافة أفراد المنتخب على حد السواء” .

احمد واعر

اضف تعليق