كلمتين

ضحية جديدة من ضحايا الحوت الأزرق تنتحر غرقا بمحافظة الشرقية

تواصل لعبة الحوت الأزرق تحدياتها وازدياد عدد ضحاياها بمختلف طرق الأنتحار ،حيث انتشل فريق الأنقاذ النهري أمس الجمعة جثمان شاب أقدم علي الأنتحار غرقا بمحافظة الشرقية ويقال أن الدافع وراء انتحاره هو لعبة الحوت الأزرق .

العثور علي شاب غريق بترعة الأسماعيلية أمس

قام فريق الأنقاذ النهري في مدينة “بلبيس” بمحافظة الشرقية بأنتشال جثمان شاب غريق يدعي (م.ع، 25) عام، حيث أقدم علي الأنتحار  ملقيا نفسه بترعة الأسماعيلية في نطاق محافظة الشرقية وأشار مقربون أن لعبة الحوت الأزرق  هي الدافع وراء انتحاره .

فقد تلقي مدير أمن الشرقية بلاغا يفيد بأنتحار شاب يقيم بعزبة “أبو عيبة” التابعة لقرية حوض الندي بمركز بلبيس ،حيث ألقي بنفسه في ترعة الأسماعيلية ظهر أول أمس الخميس دون أسباب معلومة ، وقد تبين أن الشاب ينتمي لعائلة ميسورة الحال ومتزوج ولديه طفلة ولا توجد له أي خلافات مع أحد ولايعاني من أي مشكلات ويعيش حياة مستقرة .

وقد كشف بعض أصدقائه أنه كان يلعب لعبة الحوت الأزرق وقام بتنفيذ أوامر اللعبة وكتب ع صفحته علي موقع فيس بوك قبل أيام من انتحاره “أشهد أن لا اله ألا الله وأن محمدا رسول الله” ،وقد تم أخطار النيابة العامة لمباشرة التحقيقات حيث طلبت تحريات أجهزة الأمن عن الواقعة .

والجدير بالذكر أن تم رصد أولي حالات الأنتحار بسبب لعبة الحوت الأزرق وهي ل “خالد الفخراني” نجل البرلماني السابق “حمدي الفخراني” ثم تلاه واقعة أخري لأنتحار فتاة في الأسكندرية  تم العثور عليها وعلي ساقها رسمة الحوت الأزرق .

تعرف علي الفتاة التي تم انقاذها من الحوت الأزرق

تم نقل فتاة لم تتجاوز الخامسة عشر بالمرحلة الأعدادية الي المستشفي الجامعي بالأسكندرية عقب تناولها مبيدا حشريا بدافع الأنتحار ،حيث استيقظ والد الفتاة التي تعيش بمنطقة كرموز بالأسكندرية علي صراخها عقب تناولها مبيدا حشريا ليجري بها الأب الي المستشفي الجامعي وأكد الأطباء هناك أنها حالة تسمم شديدة .

والجدير بالذكر أنه عند فحص الفتاة وجدت الطبيبة المعالجة جرح في قدمها عبارة عن حرف “P” محفور بألة حادة مما دفع الطبيبة أن تسألها عن لعبة الحوت الأزرق خاصة بعد رصد حالات أنتحار خاصة باللعبة المذكورة ،وقد أكدت الفتاة أنها تلعب الحوت الأزرق ووصلت الي المرحلة الأخيرة وهي الأنتحار بتناولها المبيد الحشري ولكن شاء القدر أن ينقذ الفتاة من الحوت الأزرق اللعبة اللعينة ولم يكتب لها أن تصبح ضحية من ضحاياه .

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق