كلمتين

رحيل صاحبة الصوت الإذاعى الرائد الإعلامية آمال فهمى

رحلت الإعلامية القديرة “آمال فهمى” عن عالمنا عن عمر يناهز الـ92 عام وتمت الصلاة عليها أمس بمسجد عمر مكرم بميدان التحرير، حيث حضر صلاة الجنازة مجموعة كبيرة من أعلام العمل الإعلامى فى مصر سواء الإذاعى حيث كانت تعمل الراحلة وأيضاً المجال التلفزيونى والصحفى.

إعلاميو مصر يسيرون فى جنازة الإعلامية القديرة الراحلة آمال فهمى

كان للراحلة آمال فهمى باع طويل فى العمل الإعلامى وبالأخص الإذاعى حيث قامت بإنشاء مدرسة معنوية أسمها “آمال فهمى” حيث تتلمذ على يديها العديد من أباطرة العمل الإعلامى فى مصر، والذين أصبحوا فما بعد من أعمدة الإذاعة والتلفزيون فى مصر، وكان من حضور صلاة الجنازة على الإعلامية الراحلة، الإعلامى محمد سعيد محفوظ، والإعلامية الكبيرة نجوى كرم، بالإضافة إلى رئيس الإذاعة المصرية الإعلامية نادية مبروك، وأيضاً كان المذيع محمود سعد ضمن الحضور الذين حرصوا على حضور صلاة الجنازة من بدايتها، حيث خيم على جميع الحضور حزن شديد على وفاة واحدة من أهم أعلام المجال الإعلامى فى مصر حيث عاصرت عدة أجيال وجميعهم يسمعونها ويقدرون علمها، وخاصة أنها قامت بتقديم برنامجان من أشهر برامج الإذاعة المصرية.

 

الإعلامية الراحلة آمال فهمى هى أول من أدخلت الفوازير إلى الإذاعة المصرية

“على الناصية، فوازير رمضان” أشهر برامج تم تقديمها من خلال منبر الإذاعة المصرية، وكانت تقدمهما من الإعلامية الراحلة “آمال فهمى”، الجدير بالذكر أن الراحلة كانت من مواليد عام 1962 وحصلت على ليسانس الآداب قسم اللغة العربية بجامعة القاهرة، ثم قاموا بتعيينها فى عام 1951م فى دار الإذاعة المصرية، وكانت هى أول من يقوم بإدخال الفوازير كعمل إذاعى، ثم قامت بتقديم برنامجها الأشهر على الإطلاق وهو “على الناصية”.

رحمة محمد

اضف تعليق