كلمتين

البنوك السعودية ومشروع استبدال بطاقات الصرف بالهواتف الذكية

خدمة جديدة تقدمها البنوك السعودية لعملائها حيث سيتم رقمنة بطاقة الصراف خلال الفترة المقبلة ليتم استخدامها عبر الهواتف وبذلك يكون أمام العميل خياران عند الشراء، اما أستخدام بطاقة الهاتف أو أستخدام الهاتف الذكي .

البنوك السعودية تعلن عن مشروع استبدال الصرف بالهواتف الذكية

أعلنت البنوك السعودية عن مشروع يقوم بتحويل الهواتف الذكية الي بطاقة صراف خلال الفترة المقبلة ، وسيقوم المشروع علي رقمنة بطاقة الصراف الألي ليتم استخدامها عبر الهاتف الذكي وبذلك يكون الخيار أمام العميل متاح أما بأستخدام البطاقة أو استخدام الهاتف .

والجدير بالذكر أنه سيتم تطبيق المشروع ورفع الحد الأدني للدفع عبر نقاط البيع بأستخدام بطاقة الصراف الألي في شهر سبتمبر المقبل بعد أن كان الدفع محددا بـ “20” ألف ريال كحد أقصي لعملية الشراء .

طلعت حافظ يؤكد ان العميل سيتمكن من استخدام البطاقة عبر الهاتف بشكل مباشر

أكد “طلعت حافظ” المتحدث بأسم البنوك السعودية أن العميل سيتمكن من خلال المشروع الجديد لرقمنة “مدي” من استخدام البطاقة بشكل مباشر عبر الهواتف الذكية .

كما أضاف “حافظ” “أن هذا المشروع يختلف تماما عن مشروع استخدام بطاقة مدي عبر الأنترنت الذي سيبدأ تطبيقه في بداية ابريل المقبل ، ويمكن للعميل عن طريقه الشراء عبر الأنترنت من المواقع العالمية دون الحاجه الي بطاقة ائتمان مثل الفيزا أو الماستر كارد وغيرهما” .

وأوضح حافظ “أن رقمنة بطاقات مدي بأنتقال معلوماتها الي الجوال ستتيح للعميل الأستفادة منها في الهاتف،موضحا أن استخدامها سيكون شبيهاً بخدمة مدى أثير الي حد كبير مؤكدا أنه سيكون هناك تطابق وتماثل في الخدمة حيث ستتاح خيارات الأستخدام أمام العميل سواء بالبطاقة أو الهاتف الذكي” .

والجدير بالذكر أن البنوك السعودية رفعت حد الدفع ببطاقة مدي في نقاط البيع من “20” ألف ريال الي “60” ألف ريال ثم الي “200” ألف ريال وسيبدأ رفع الحد دون حدود ابتداءا من شهر سبتمبر المقبل بناء علي التفاهم بين البنك والعميل .

اضف تعليق