كلمتين

شعبية أبطال “لا تترك يدي” ألب نافروز وإلينا بوز تسيطر على المواقع من يوليو حتى أغسطس

إستطاع مسلسل “لا تترك يدي” ان يجذب قاعدة جماهيرية عريضة فى تركيا والعالم العربي برغم عرض 4 حلقات منه فقط إلا أن المسلسل قد سيطر على المواقع التركية وعادةً ما يحتل المرتبة الأاولى كاكثر المسلسلات التركية شعبية لهذا الأسبوع.

ألب نافروز “جينيك” فى “لا تترك يدي” أكثر الممثلين الأتراك شعبية من يوليو حتى أغسطس

يبدو أن شعبية الممثل التركي الوسيم ألب نافروز قد سيطرت وبقوه على هذا الموسم فى تركيا،فقد حصل الممثل ألب نافروز على المرتبة الاولى كأكثر الممثلين الأتراك حديثاً فى مواقع التواصل الإجتماعي منذ 15 من يوليو حتى 15 من أغسطس أى حتى قبل عرض الحلقة الاولى من مسلسل “لا تترك يدي” التى عُرضت فى 22 من يوليو الماضى،فقد إستمر الجماهير يتحدثون عنه وعن حماسهم لدوره فى “لا تترك يدي” منذ إلإعلان عن المسلسل لتسيطر شعبيته على المواقع حتى قبل عرض المسلسل ،وقد اثبت النجم “الب نافروز” قدراته التمثيلية وشعبيته فى مسلسل “فضيلة وبناتها” بدور سنان والذى قد حصل على جائزة الفراشة الذهبية كأفضل ممثل صاعد عن هذا الدور.

الب نافروز بطل “لا تترك يدي” يحتل المرتبة الوالى كاكثر الممثلين الاتراك حديثاً على مواقع التواصل الإجتماعي

إلينا بوز “عذراء”بطلة “لا تترك يدي” أكثر الممثلات حديثاً عبر مواقع التواصل الإجتماعي

لم يتفوق الممثل التركي “الب نافروز” كأكثر الممثلين شعبية بل كذلك شريكته فى مسلسل” لا تترك يدي” إلينا بوز الذى تجسد دور عذراء حصدت المركز الاول فى فئة الممثلات الاكثر حديثاً على مواقع التواصل الإجتماعي متفوقه على دينيت أوزديمي التى تُعرف بإسم سنام من مسلسل “الطائر المبكر” والتى حلت فى المرتبة الثانية.

على الرغم من تفوق “الطائر المبكر” إلا أن شعبية الثنائى “عذراء وجينك” قد جذبت الجمهور التركي بشكل أكبر واكثر من المتوقع فقد حصلا كذلك على الثنائى الاكثر شعبية فى تركيا الأسبوع الماضى،برغم من أن نسب مشاهدات مسلسل “الطائر المبكر” ضعف نسبية مشاهدة “لا تترك يدي” إلا أن ابطال المسلسل إستطاعوا ان يأثروا الجماهير سواء فى المسلسل او حتى خلف الكواليس بأفعالهم اللطيفة معاً.

للأستمتاع بمشاهدة جميع حلقات مسلسل “لا تترك يدي” التركي أضغط هنا

إلينا بوز بطلة لا تترك يدي أكثر الممثلين حديثاً على المواقع
يمكنك الان مشاهدة ومتابعة اجدد الافلام والمسلسلات حصريا علي موقع موفيز تايم

دينا احمد

اضف تعليق