كلمتين

تعرف على مدى صحة خبر وفاة الفنانة الكويتية حياة الفهد

أنتشرت على مواقع التواصل الإجتماعى خلال الساعات الماضية خبر وفاة الممثلة الكويتية المعروفة “حياة الفهد” وهو الخبر الذى تسبب فى حالة حزن شديد بين معجبيها ومتابعيها، حيث أعلنت بعض صفحات على الفيسبوك أن الممثلة حياة الفهد قد توفت فى آحدى مستشفيات الكويت.

الممثلة شيماء على عبر سناب شات ” الممثلة القديرة حياة الفهد تتمثل بصحة جيدة للغاية”

ولكن من الواضح أن كان خبر وفاة “حياة الفهد” ما هو إلا “كذبة إبريل” لهذا العام والخبر ليس له أى أساس من الصحة، وبالفعل تم توضيح أن الخبر كاذب، وأن الممثلة الكويتية القدير تتمتع بالصحة والعافية، وقد تم تصحيح هذا الخبر من خلال الممثلة الشابة “شيماء على” من خلال حسابها عبر سناب شات قائلة بها أن حياة الفهد بخير وبصحة جيدة وفى أحسن حال ولا تعانى من أى شئ، قائلة من خلال تسجيل صوتى لها الخبر مو صحيح أم سوزان ما عليها إلا الصحة والعافية.. وبهذه اللحظة سكرت التليفون مع ابنتها وحمدلله ما فيها شي.. ياريت لا تداولون الأخبار من غير ما تتأكدون.. والله يطول بعمرها ويخليها حق عيالها وناسها”. ، وقد صرحت بأنه يجب على جميع وسائل الإعلام تحرى الدقة قبل نشر الإخبار لأن تداول مثل هذة النوعية من الأخبار يثير حزن وغضب الجمهور، ويذكر أن الصفحة الخاصة بأخبار “حياة الفهد” على موقع التواصل “الإنستجرام” بنشر صور حية لها من كواليس مسلسها الجديد، فى إشارة لنفى شائعة وفاتها.

 

مسيرة حياة الفهد المهنية كانت غنية وشيقة

الجدير بالذكر أن الممثلة الكويتية القديرة “حياة الفهد” من مواليد الثامن عشر من إبريل بعام 1948م حيث عملت كممثلة وكان لها العديد من الأعمال الفنية مثل “رقية، سبيكة، خرج ولم يعد، زوجة بالكمبيوتر، خالتى قماشة، درس خصوصى، الدردور، عائلة فوق تنور ساخن، كما قامت بعمل أكثر من فيلم مثل “الصمت، بس يا بحر”، كما أن من المسرحيات التى شاركت بها حياة الفهد مثل ” يا غافلين، باى باى عرب، الأوانس، ضاع الديك، الأسرة الضائعة، للأمام سر، السدرة، بيت العزوبية، حرم سعادة الوزير، 4321بم، ومن المعروف أن حياة الفهد لم تستطع الحصول على شهادتها الإبتدائية، ولكنها أجادت كتابة ونطق أسمها بالعربية والأنجليزية، وعلى الرغم من إعتراض والدتها الشديد على تمثيلها إلا إنها أقتنعت بعد فترة وإستطاعت حياة البدء فى مشوارها الفنى.

يمكنك الان مشاهدة ومتابعة اجدد الافلام والمسلسلات حصريا علي موقع موفيز تايم

رحمة محمد

اضف تعليق