كلمتين

إعلان جديد للحلقة الاولى من مسلسل “الحفرة” الموسم الثانى يضاعف حماس الجماهير

إنتظار احر من الجمر لعرض الحلقة الأولى من مسلسل “الحفرة” الجزء الثانى، الذى طال إنتظاره لشهور طويلة خاصةً لنمحبي ومنتابعى المسلسل ، إلا أن صناع المسلسل بارعين فى غثارة حماس الجماهير بالإعلانات المشوقة.

إعلانات الحلقة الأولى من مسلسل “الحفرة” الموسم الثانى تصيب الجماهير بالدهشة والحماس

حملة ترويجية ذكية يقوم بها صناع مسلسل الحفرة لزيادة حماس الجماهير لاجل متابعة الموسم الثانى بنفس حالة الشغف التى سيطرت على الجماهير فى الموسم الاول من مسلسل “الحفرة”.

ويقوم صناع مسلسل “الحفرة” بطرح مقاطع وفيديوهات تشويقية من الحلقة الاولى من الموسم الثانى التى تزيد حماس الدماهير أضعافاً مضعفه مع إصدار كل إعلان على القناة الرسمية الخاصة بالمسلسل على اليوتيوب.

وفى كل مرة يطرح إعلان جديد من الحلقة الاولى يتصدر إسم مسلسل “الحفرة” ” çukur” فى التريند التركي.

وقد طُرح الإعلان الثالث للحلقة الأولى من “الحفرة” الموسم الثانى أمس الساعة 8 والنصف لتقترب نسبة مشاهداته إلى المليون مشاهدة فى اقل من 24 ساعة وهو ليس بالامر الغريب على مسلسل الحفرة التى تخطت إعلاناته السابقة الـ2 مليون فى اقل من 24 ساعة.

“يعتقدون ان الحفرة فى أسطنبول ولكن لا يعرفون أن اسطنبول هى الحفرة” بداية حماسية فى الحلقة الأولى من “الحفرة” الموسم الثانى

طُرح الإعلان الثالث من مسلسل “الحفرة” الحلقة الاولى فى الموسم الجديد ليعلن عن عودة قوية بأحداث أكثر إثارة وتشويق وحماس، والجدير بالذكر ان كل إعلان من الإعلانات الثلاثة عن الحلقة الاولى قد زادت من حماس الجماهير فبدأو يتساءلون فى محاولة منهم لتوقع ما ستؤول عليه أحداث الموسم الثانى بعد إنهيار وضعف عائلة كوشوفالي، وسيطرت عصابة الكاراكوزلار، الذين ظهروا فى الإعلان الثالث وقد بثوا الفوضى والدمار فى الحي معليين عن سيطرتهم ليبدأ عهد جديد فى الحفرة على يد الكاراكوزلار فهل سيبقى ياماش بعيداً عن عائلته وفارتولو الذي إنسحب هو الآخر هل سيتركون الحفرة تقع من ايديهم.

مسلسل الحفرة الموسم الثانى سيبدأ عرض الحلقة الاولى إبتداءاً من الغد 17 من سبتمبر على قناة show tv التركية.

لمشاهدة الحلقة الاولي من الموسم الثاني من مسلسل الحفرة اضغط هنا

أحداث مشوقه لعهد جديد فى مسلسل الحفرة الموسم الثانى

شاهد الان مسلسل قيامة ارطغرل الجزء الخامس علي فيديو كلمتين

دينا احمد

اضف تعليق