كلمتين

تعرف على أضرار رجيم الزنجبيل وخل التفاح لإنقاص الوزن

يوجد على الإنترنت وصفات الجرائد الكثير والكثير من أنواع الرجيم والحميات الغذائية الهادفة لإنقاص الوزن ، والتي يسارع العديد من الأشخاص لإتباعها بغرض التخلص من الوزن الزائد ، ولكن يجب أولا التعرف على مميزات وعيوب كل منها أولا.

ما هو رجيم الزنجبيل وخل التفاح لإنقاص الوزن

رجيم الزنجبيل وخل التفاح أحد أنواع الرجيم التي تساهم في خسارة الوزن الزائد ، والتخلص من الدهون.

يعتبر رجيم الزنجبيل وخل التفاح من الحميات الغذائية الفعالة لإنقاص الوزن ، ولكنها غير مناسبة لإتباعها على المدى الطويل ، فعلى الرغم من التجارب العلمية والأبحاث التي أكدت أن خل التفاح الذي يحتوي على حمض الخليك يساهم في إفراز إنزيم AMPK ، والذي بدوره يساهم في حرق الدهون وتقليل تخزين الكبد للدهون والسكر.

إلا أن إستخدام خل التفاح على المدى الطويل وبكميات كبيرة ، يؤدي الى العديد من المشكلات الصحية التي تصيب الإنسان.

أما الزنجبيل فهو من التوابل المهمة التي تحتوي على الكثير من الفوائد الصحية للجسم ، على الرغم من طعمه اللاذع الذي لا يحبه الكثيرون ، ولكن تفاعله مع خل التفاح قد يؤدي للكثير من الأضرار للجسم.

دمج خل التفاح مع الزنجبيل له عدة ارار على الصحة

أضرار رجيم الزنجبيل وخل التفاح على الصحة

أكد أخصائي التغذية باسم شوقي أن الجمع بين مكوني خل التفاح والزنجبيل لإنقاص الوزن ، يحتويان على مركبات فعالة تسبب الكثير من المشكلات الصحية على أماكن متفرقة في الجسم ، ففي الفم: يسبب هذا الرجيم حروق في الحلق والفم ، وتآكل مينا الأسنان وإضعافها ، وأيضا يضعف العظام ويسبب الهشاشة ، ويسبب إضطرابات في الجهاز الهضمي والكثير من المشكلات الهضمية.

وذلك إذا تم تناولهما لفترات طويلة ، أو بدون توظيفهما بشكل صحي سليم ، ضن حمية غذائية تتلائم مع حالة كل شخص على حدى ، ومع الحالة الصحية له وطبيعة جسمه.

كما أكد الدكتور باسم شوقي على ضرورة تناول الاطعمة الصحية التي تحتوي على مواد غذائية مفيدة لإنقاص الوزن وإحراق الدهون ،مع تناول مشروب الزنجبيل فقط ، أو قطرات الخل على كوب من الماء.

يفضل تناول مشروب الزنجبيل لوحده لإنقاص الوزن

اضف تعليق