كلمتين

مسلسل الغراب الحلقة الخامسة رغم إنخفاض نسب المشاهدة يحصل على إشادة الجمهور

بدأ عرض المسلسل التركي الجديد الغراب منذ بضعه اسابيع فى تركيا وتمكن فى مدة قليله جداً من جذب قاعدة جماهيريه عريضة ليس فقط فى تركيا بل حتى فى عالمنا العربي.

إنخفاض مشاهدات مسلسل الغراب الحلقة الخامسة رغم إعتراف الجمهور بجودة الحلقة

عٌرضت امس الثلاثاء الحلقة الخامسة من المسلسل التركي الجديد الغراب الذى يعود من خلاله النجم التركي باريش اردوتش الذى يُعرف فى عالمنا العربي بإسم عمر من مسلسل حب للإيجار والذى حقق قاعدة جماهيريه عريضة فى الطن العربي وأصبحت أجدد اخباره تتصدر حديث المواقع والاخبار العربية .

وتشاركه البطولة النجمة التركية الجميلة بورجو بيريجيك التى تُعرف من مسلسل ثأر الاخوة ووقع الجمهور فى حبها كذلك.

وقد شهدت الحلقة الخامسة من المسلسل التركي الغراب نسبة مشاهدات جيدة وهى 4.11 ـ ولكن الحلقة الخامسة شهدت إنخفاض فى نسبة مشاهداتها مقابل الحلقة الرابعة من مسلسل الغراب التى عُرضت الأسبوع الماضى محققه 4.58.

وجاءت الحلقة الخامسة من مسلسل الغراب فى المرتبة الحادية عشر ضمن قائمة أكثر المسلسلات والبرامج مشاهدة فى تركيا أمس الاربعاء.

صدمة الجماهير من إنخفاض مشاهدات الحلقة الخامسة من مسلسل الغراب

صدمة الجمهور من إنخفاض نسبة مشاهدات الحلقة الخامسة من مسلسل الغراب

عقب الإفراج عن نسب مشاهدة مسلسل الغراب الحلقة الخامسة التى عُرضت أمس الاربعاء والتى شهدت إنخفاض فى نسبتها ، تفاجئ الجماهير خاصةً ان الحلقة الخامسة من مسلسل الغراب كانت احد اكثر الحلقات المشوقة والجذابة والتى جاءت متكامله فى عدد من النواحى سواء على مستوى الإخراج أو الأحداث او التمثيل.

وقد أثبت النجم التركي باريش اردوتش تفوقه على نفسه وأبدع فى أداء شخصيته كوزكون حلال حلقات مسلسل الغراب وصولاً للحلقة الخامسة.

والجدير بالذكر أن يوم الاربعاء فى تركيا هو يوم مزدحم يشهد منافسة قوية بسبب مسلسل قيامة ارطغرل الموسم الخامس ومسلسل اشرح ايها البحرالاسود الموسم الثانى وعرض برامج ترفيهية ذات شعبية كبيرة فى تركيا.

ومن المتوقع إرتفاع مشاهدات الحلقات القادمة من مسلسل الغراب خاصةً بعد توديع مسلسل الضربه المنافسة يوم الاربعاء.

مسلسل الغراب يُعرض الاربعاء من كل اسبوع عى قناة STAR TV التركية.

مسلسل الغراب اللحقة الخامسة
شاهد الان مسلسل قيامة ارطغرل الجزء الخامس علي كلمتين فيديو

دينا احمد

اضف تعليق