كلمتين

هل تنتابك القشعريرة ؟.. تعرف على أسبابها

تعتبر القشعريرة أو الرعشة المفاجئة من أكثر الأعراض المنتشرة بين الكثير من الأشخاص ، وترجع الى بعض الأسباب منها جسدية ، وأخرى نفسية سنعرفها في هذا المقال.

ما هي القشعريرة وكيف تحدث؟

يصف العلماء والمتخصصون القشعريرة على أنها عبارة عن نتوءات تظهر على الجلد ، وتكون مصحوبة بإنتصاب لشعيرات البشرة الصغيرة.

وتحدث القشعريرة عند إطلاق الجسم لهرمون الأدرينالين ، والذي يعرف أيضا على أنه هرمون الضغط النفسي والمشاعر ، حيث يعمل هذا الهرمون على إحداث بعض التقلصات في العضلات الدقيقة التي تربط الشعر بالجسم مما يسبب إنتصابها ، حيث تسبب القشعريرة الشعور المفاجئ بالرعشة كأن هناك تيار هواء بارد تعرض له الجسم.

تعريف القشعريرة

الأسباب النفسية والجسدية للقشعريرة

عادة ما يصاب الإنسان بالقشعريرة نتيجة التعرض لتيار هواء شديد البرودة ، أو إنخفاض درجة حرارة الجسم ، أو عند إصابته بالحمى ، ولكن يوجد بعض الأسباب الجسدية والنفسية الأخرى التي تسبب الشعور بالقشعريرة ، والتي قد تمر بشكل عابر دون أن تخلف آثار سلبية ، ولكن في أحيان أخرى قد تسبب بعض الأعراض الصحية المزعجة.

قد تكون القشعريرة هي سبب مباشر وراء مشاعر نفسية معينة ، مثل الخوف أوالرعب ، أو الشعور بالسعادة أو الحزن ، أو الإعجاب أو القلق.

الاسباب انفسية للقشعريرة منها الخوف

الأسباب المرضية للقشعريرة

تكون القشعريرة عارض صحي ، عادة ما يرافق الأطفال عند إصابتهم بالحمى نتيجة العدوى أو أي أمراض أخرى ، وهي تدل على الإصابة بالإلتهاب أو وجود بكتيريا في الجسم ، حيث ترتفع درجة الحرارة نتيجة الإلتهابات البكتيرية ، ويصاحب الحمى القشعريرة لعدم قدرة الجسم على خفض درجة حرارته بشكل طبيعي.

أما بالنسبة لكبار السن ، فنادرا ما يصابون بالقشعريرة ، ولذلك يجب عمل بعض الفحوصات الطبية لمعرفة الأسباب الصحية ورائها.

ويوجد بعض المشكلات الطبية الأخرى التي تسبب القشعريرة ، والتي تشمل:

  • إنخفاض معدل السكر في الدم.
  • مشكلات الغدة الدرقية.
  • سوء التغذية.
  • الإصابة بفقر دم حاد ومزمن.
  • الإصابة بإلتهاب المسالك البولية ، أوأي مشكلات في الجهاز البولي.
  • الإصابة بإلتهاب الجهاز التنفسي.
  • إلتهاب الجيوب الأنفية المزمن ، أو الذي يصاحبه نوبات حمى.
الاسباب المرضية للقشعريرة

اضف تعليق