كلمتين

أجمل الوجهات السياحية في العاصمة البلغارية بلوفديف

بعد أن أختيرت مدينة بلوفديف عاصمة الثقافة الاوروبية 2019 ، إستقطبت العاصمة البلغارية الكثير من السياح بالرغم من الجو البارد ، حيث تعرف بلوفيدف بأنها “مدينة التلال السبعة”.

أفضل المعالم السياحية في بلوفديف البلغارية

تقع مدينة بلوفديف في جنوب وسط بلغاريا على ضفتي نهر ماريتسا ، وسميت المدينة بإسم “مدينة التلال السبعة” لأنها تطورت تاريخيا على سبع تلال ، يصل بعضها الى إرتفاع 250 متر.

بلوفديف عاصمة الثقافة الأوروبية 2019

تأمل مدينة بلوفديف نحو مليوني سائح كل عام ، وذلك لحضور الحفلات التي تقام على المسرح الروماني الذي يعود تاريخه الى القرن الثاني الميلادي ، حيث إستحقت المدينة لقب عاصمة الثقافة الأوروبية بفضل معالمها التاريخية العريقة ، ومنزالها الملونة وأزقتها التي تعود للقرن التاسع عشر.

البيوت الملونة في بلوفديف

وتعد بلوفديف هي المدينة البلغارية الوحيدة التي حصلت على لقب عاصمة الثقافة الأوروبية ، فهي مأهولة بالسكان الأقدم في أوروبا كلها ، حيث إكتشف العلماء آثار لمستوطنات تعود الى أكثر من 8 آلاف سنة مضت.

كما أن المدينة كانت جزءا من الإمبراطوريات الرومانية والبلغارية والبيزنطية والعثمانية على مر العصور ، مما خلف الكثير من الآثار من أزمنة مختلفة محفوظة بالمدينة.

وفيما يلي نقدم لك أفضل المعالم السياحية التي تقع في هذه المدينة الخلابة والمميزة:

أزقة بلوفديف

تعتبرالمدينة بحد ذاتها معلما سياحيا ، حيث تحوي العديد من الشوارع والأزقة العريقة التي يمكن التجول بها والشعور بعبق تاريخها ، كما أنها تحوي العديد من البيوت الملونة التي تعود للقرن ال19 ، والتي يمكن إلتقاط صورا تذكارية لها ، والجلوس على المقاهي وتناول أشهى الأطعمة والمشروبات.

شوارع بلوفديف

المسرح القديم

يعود تشييد هذا المكان الى ما يقرب من ألفي عام ، ولا يزال قيد التشغيل حتى الأن ، ويتميز بشكله التاريخي الرائع ، ويعود إكتشافه الى عام 1970 بعد حدوث إنهيار للتل.

مسجد دجومايا

بعد أن قام العثمانيون بفتح المدينة في القرن الثالث عشر الميلادي ، قاموا بتشييد مسجد دجومايا الذي يعبر عن إختلاف الحضارات في المدينة.


مسجد دجومايا

برج الساعة

تعد “تلة الشباب” هي إحدى التلال التي بنيت عليها مدينة بلوفديف ، وهي تضم برج محصن يبعد عدة دقائق سيرا من المسرح الروماني ، وهو بناء ذو سقف رصاصي مخروطي عريق لا يقل عمره عن 300 عام.

برج الساعة

ملعب بلوفديف الروماني

يستوعب المعلب 30 ألف مشاهد ، ويعود تاريخه الى القرن الثاني الميلادي ، ولكن لم يتبقى منه سوى الهيكل الواقع أسفل المدينة القديمة.


ملعب بلوفديف الروماني

اضف تعليق