كلمتين

شبح الأكتئاب..أنواعه..أسبابه..طرق العلاج

الأكتئاب مرض يصيب النفس البشرية ويؤثر بالسلب على الجسم وقد يصيبة ببعض العوارض المرضية، نتيجة للحزن والتعاسة والمشكلات التى يعيشها الشخص، والتى تؤدى به إلى طريق مسدود يسمى الأكتئاب، وأبرز أسباب الأكتئاب، هى الظروف العاطفية السيئة، وترك العمل، وفقد أحد الأقارب.

أعراض الأكتئاب والقلق النفسية والجسدية..

  • صعوبات في التركيز
  • صعوبات في اتخاذ القرارات
  • زيادة أو نقصان الوزن بدون قصد
  • عصبية
  • قلق وضجر
  • حساسية مفرطة
  • إحساس بالتعب أو الوهن
  • إحساس بقلة القيمة
  • مشاكل جسدية بدون تفسير، مثل أوجاع الظهر أو الرأس
  • أفكار إنتحارية أو محاولات للأنتحار
  •  فقدان الرغبة في ممارسة الفعاليات اليومية الاعتيادية
  • عدم الرغبة فى العلاقة الحميمية بين الزوجين

وجميع ما ذكر هى أعراض نفسية وجسدية للقلق والأكتئاب.

الأكتئاب النفسى عند النساء..

قام بعض علماء علم النفس بالتوضيح أن النساء أكثر عرضه من الرجال فى الأصابة بالأكتئاب، لذلك نجد أن الأكتئاب عند المرأة مختلف وله تبعات تؤثر عليها وقد نجد الكثير من النساء مصابون بأنواع رهاب مختلف مثل رهاب الأماكن المظلمة ورهاب المستشفيات، ورهاب الملامسة وغيرها، لذا فأن الأكتئاب قد يؤثر على كل أمرأة بصورة مختلفة عن الآخرى.

– التعديلات البيلوجية التى تحدث للمرأة والفتاة : يتضح ذلك مع بداية أول دورة شهرية تمر، فأن جسم المرأة يتغير هرمونياً مع عدة تغيرات  في كيمياء الجسد والدماغ، ويزداد هذا التغيير في فترة الحمل والولادة، أما في مرحلة اليأس أو مرحلة إنقطاع الدورة الشهرية فتنخفض نسبة إفراز هرمون الإستروجين في الدم مما يجعل الأصابة بالأكتئاب أمر مفروغ منه.

–  العمل المتواصل : عمل المرأة بصورة متواصلة دون راحة سواء فى عمل خارجى أو أعمال المنزل قد تتسبب فى إصابة المرأة بالأكتئاب.

– التعلق : تعلق المرأة الشديد بأحبائها يجعلها تنهار تماماً وتدخل فى نوبة أكتئاب مفاجئ فى حالة فقدها لأحد منهم.

الأكتئاب الخفيف..أم الأكتئاب المزمن..الأكتئاب الحاد أيهم أكثر ضرراً؟؟

الأكتئاب الخفيف : هو أقل أنواع وأكثرهم ضراراً لأنه إذا تم إهماله قد ينقلب إلى أكتئاب مزمن، ويحدث هذا النوع من الأكتئاب نتيجة المرور بضائقة نفسية، أو شجار مع أحد، ولكن مع إحساس الأكتئاب يستطيع الشخص أداء مهامه اليومية دون كسل.

الأكتئاب المزمن : هو نوع أقوى من الأكتئاب الخفيف، وأقل من الأكتئاب الشديد، ويستمر هذا النوع من الأكتئاب لفترة طويلة، وقد يتعرض المريض بالأكتئاب المزمن أثناء رحلة علاجه إلى الأكتئاب فبالتالى تم تسميه هذة الحالة بالأكتئاب المزدوج.

الأكتئاب الحاد: هذا النوع من الأكتئاب يؤدى بضحيته إلى طريق سيئ وخصوصاً أنه يجعله عاجز كلياً عن أداء مهامه الطبيعية، قد يمتنع المصاب بالأكتئاب الحاد عن الطعام والشراب، وقد يرعب فى أن يأذى نفسه.

الأكتئاب البسيط..والأكتئاب المتوسط..الأكتئاب الجزئى..طرق الوقاية منهم وعلاجهم..

الأكتئاب البسيط : يأتى للمصاب به فى هيئة حزن وضيق بصورة متقطعة ولا يلازمه دائماً وعلاج الأكتئاب البسيط يتلخص فى محاولة الخروج من الموقف السيئ وعدم ترك الشخص نفسه لحدث صغير، ويعد دواء “السبرالكس” من أقوى الأدوية التى تعالج الأكتئاب.

الأكتئاب المتوسط : هو مرحلة أعلى من الأكتئاب الخفيف ويجب السيطرة عليها جيداً حتى لا ينقلب لأكتئاب حاد، ويأتى هذا النوع نتيجة لضغط عصبى أستمر لفترة ولم يستطع المريض تجاوزه جيداً.

الأكتئاب الجزئى : يسميه البعض من العلماء إضطراب إكتئابى كبير ومن أعراضه (الغضب المفرط، العصبية الزائدة، إنخفاض ساعات النوم بصورة كبيرة، أو زيادتها بشكل كبير، عدم تقدير الذات،..)

العلاقة بين الأكتئاب والألحاد..

العلاقة بين الألحاد والأكتئاب وثيقة حيث يقول بعض العلماء أن الملحد فى الأساس مريض بالأكتئاب وعسر المزاج، حيث يمر بعقله بعض التساؤلات والتى قد تؤدى به إلى الأكتئاب الذهولى، حيث يمر بحالة عدم تصديق لكل المسلمات التى بحياته، حيث يمر بتغيرات كبيرة فى مبادئه مما يجعله يظهر عليه كل أعراض الأكتئاب النفسية، وشعوره بآلالام كبيرة ناتجة عن الأكتئاب كالصداع الملازم له، وإحساسه الدائم بالهبوط، ومن الممكن إذا أستمر هذا قد يتطور الأمر لإصابته بالتوتر والوسواس وأقتناعه الدائم بنظرية المؤامرة.

الأكتئاب المبتسم..الأكتئاب المقنع..الأكتئاب الذهانى من هم؟؟

الأكتئاب المبتسم : هذا النوع يكون فيه الشخص المكتئب مبتسم دائماً ولا تفارقه الأبتسامة، لدرجة أن لا يتخيل من حوله أنه يعانى من الأكتئاب، حيث يستطيع هذا الشخص أن يكتم أحزانه ولا يظهرها للمحيطين به.

الأكتئاب المقنع : هو أحد أنواع الأكتئاب التى تصيب الشخص نتيجة تعرضة لنوبة صحية، أو مرض ما جعلته يحزن ولكن عندما تطول مدة الحزن يسمى هذا بالأكتئاب المقنع.

الأكتئاب الذهانى : هو آحد أنواع الأكتئاب الذى ينتمي إلى مجموعة التى يطلق عليها مجموعة إضطرابات الحالات المزاجية التي تشمل عددا من الأضطرابات التي تظهر فيها أعراض الاكتئاب، وهذا النوع من الأكتئاب يكون المصاب به مهدد دائماً بالدخول فى نوبة أكتئاب تؤدى إلى الأنتحار.

علامات الشفاء من الأكتئاب..

قد يظهر على الشخص المصاب بالأكتئاب عدة علامات تدل على شفاؤه وتخطيه هذة المرحلة الصعبة، فأذا ظهرت هذة العلامات نعرف أن الشخص المكتئب فى طريقه لإسترداد صحته النفسية والجسدية :-

– القدرة على مشاركه أصدقائه ومعارفه المناسبات الأجتماعية، والخوض مرة آخرى فى تجمعات العائلة، والإندماج فى الحديث.

– ستصبح فكرة الأنتحار فكرة من الزمن الماضى، ولا يعاود التفكير بها.

– يعود مرة آخرى لتناول طعامه بصورة طبيعية، والخلود إلى النوم فى مواعيد محددة والأستيقاظ فى مواعيد محددة بعد أخذ قسط طبيعى من النوم.

– سيتوقف تدريجياً الشعور بالحزن، ويصبح لدى الشخص المصاب بالأكتئاب القابلية للضحك وممارسة الحياة بشكل طبيعى.

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق