كلمتين

ألب نافروز بطل مسلسل “لا تترك يدي” الأكثر حديثاً على مواقع التواصل الإجتماعي

يبدو أن الممثل التركى الوسيم “ألب نافروز” عاد وبقوة ليسيطر على إهتمام الجماهير من خلال مسلسله هذا الصيف “لا تترك يدي” والذى إستطاع من خلاله ان يحتل المراتب الاولى فى عدد من الإحصائيات حتى قبل عرض الحلقة الاولى من مسلسل “لا تترك يدي”.

ألب نافروز الممثل التركي الاكثر حديثاً على مواقع التواصل الإجتماعى

أصبحت المسلسلات التركية وأخبار النجوم الاتراك أحد الإهتمامات الأساسية بين جمهور العالم العربي،حيث إحتلت المسلسلات التركية قلوب و إهتمام الوطن العربي،ومنذ عرض الإعلان الأول لمسلسل “لا تترك يدي” بطولة الممثل التركي الشاب ألب نارفوز وزاد حماس المعجبين،وعندما عُرضت الحلقة الاولى يوم الاحد الماضى بدء الجميع يتحدث عن هذا الكوبل الرائع بين ألب نارفوز اإلينا بوز التى تشاركه البطولة.

وقد حل الممثل التركي “الب نافروز” على المركز الاول فى قائمة الممثلين الاكثر حديثاً عبر مواقع التواصل الإجتماعى للاسبوع الماضي متفوقاً على الجميع برغم عرض حلقة واحدة فقط من المسلسل ولكن يبدو ان شعبية ألب نافروز تسبق أعماله وعادةً ما تجعلة الاول فحتى قبل عرض الحلقة الأاولى إحتل ألب نافروز المرتبة الرابعة كاكثر الممثلين  حديثاً على مواقع التواصل الإجتماعى.

الب نافروز الممثل التركى الذى يبطر على مواقع التواصل الإجتماعى

برغم من الترويج الهائل وتصدره الإحصائيات الأسبوعية مسلسل “لا تترك يدي” يحصل على نسب مشاهدة مخيبة للآمال

عُرضت الحلقة الاولى من مسلسل “لا تترك يدي” “Elimi Bırakma” الاحد الماضي إلا أن نسب مشاهدته جاء مخيباً للآمال فقد حصلت الحاقة الاولى على تقييم 1.89 وهو رقم ضئيل جداً بالنسبة لبداية المسلسل،وقد يرجع ذلك إنه يختلف عن المسلسات الصيفية التى تُرض حالياً والتى تندرج تحت تصنيف الرومانسي الكوميدى المرح اما مسلسل “لا تترك يدي” فهو مسلسل درامى رومانسي،وبرغم من ان المسلسل تصدر قائمة المسلسلات الأكثر حديثاً حتى قبل عرضه، وترويج الشركة المنتجة بطريقة ذكية للمسلسل إلا أن بدايته غير موفقه.

مسلسل لا تترك يدي مقتبس من المسلسل الكورى الناجح “الميراث الرائع” والتى تدور احداثه فى إطار درامى عن فتاة تُدعى عذراء كانت تدرس فنون الطبخ فى أمريكا فتقرر العودة لبلدها إسطنبول ولكن فى الطائرة تتقاطع طرقها مع جينيك أبن أحد أكبر العائلات فى تركيا والذى يمتلك سلسلة مطاعم ضخمة ومن هنا تبدأ أحداث المسلسل حيث فور عودة عذراء إلى بيتها تكتشف ان والدها قد توفى بعد أن فقد كل ثروته فتطردها زوجه أبيها هى واخيها الصغير الذى يعانى من مرض التوحد.

واليوم الجماهير على موعد لرؤية الحلقة الثانية من مسلسل “لا تترك يدي”.

لمشاهدة الحلقة الثانية من مسلسل “ﻻتترك يدي” بجودة عالية وبدون إعﻻنات مزعجة من هنا

بدايه غير موفقه لمسلسل “لا تترك يدي” التركى

دينا احمد

تعليق واحد