كلمتين

ناشفيل “أثينا الجنوب” وجهة سياحية مميزة في صيف 2018

تتراقص أنغام الموسيقى الحية في المدينة الأكثر حيوية في ولاية تنيسي الأمريكية ، حيث تعتبر العاصمة ناشفيل من أجمل الوجهات السياحية الأمريكية في فصل الصيف.

أفضل المعالم السياحية في ناشفيل الأمريكية

تقع ناشفيل عاصمة ولاية تينيسي الأمريكية على نهر كامبرلاند ، وتعتبر المدينة الأكثر إكتظاظا بالسكان ، والتي يطلق عليها الكثيرون لقب أثينا الجنوب ، وتكثر بالمدينة معالم الجذب السياحي التي تتعلق بالموسيقى ، فهي تسمى أيضا ب”عاصة الموسيقى الريفية”.

ومن أجمل الأماكن السياحية في ناشفيل:

مطاعم ناشفيل

تتميز مدينة ناشفيل بالمطاعم الراقية التي تقدم أشهى المأكولات التي جذبت عدد كبيرة من الطهاة العالميين للعمل بها ، كما تجذب السياح لتجربتة أكلاتها ، فينصح الصائحون بعمل جولة في المدينة لتناول الطعام ، وكذلك زيارة حافلة ناشفيل للمشروبات.

ومن الأكلات المشهورة في ناشفيل الدجاج الساخن الذي يقدم في مطعم “جوجو كلاستر” ، وكوكتيل بوشواكر الذي يقدم في مطعم “إدلي”.

متعة التذوق في مطاعم مدينة ناشفيل

التجول في المدينة

إن قضاء وقت ممتع في ناشفيل لا يعني بالضرورة إستنزاف مدخراتك ، حيث تعتبر المدينة بأكملها عبارة عن مكان ساحر يتخلله أنغام الموسيقى ، حيث تحتوي المدينة على اكثر من 150 مكان يقدم الموسيقى الحية مجانا في كل ليلة.

وإذا كنت من محبي الرياضة ننصحك بزيارة متنزه “فيريست تينيسي” للإستمتاع بمشاهدة لعبة “ناشفيل ساوندز” حيث يتسع المكان لأكثر من 10 آلاف شخص.

التجول في مدينة ناشفيل والإستمتاع بالعروض الموسيقية الحية

زيارة ميوزيك رو

وهي المنطقة المحيطة ب”ميوزيك سكوير” الشهير في وسط مدينة ناشفيل ، وتعتبر هذه المنطقة هي قلب صناعة الموسيقى في البلاد  ، كما تحتوي المنطقة على عدد كبير من المتاجر التي تحتوي على تبيع الهدايا التذكارية ، وعدد من المتاحف الموسيقية ، والنصب التذكارية الخاصة بالموسيقى والموسيقيين.

ميوزيك رو قلب صناعة الموسيقى بمدينة ناشفيل الأمريكية

غراند أولي أوبري

هو عبارة عن مركز للمؤتمرات والتسواق ، وهو من أفضل معالم الجذب السياحي في المدينة ، حيث شهد هذا المكان بث برامج “غراند أولي أوبري” الإذاعية في عام 1925 ، ويسمح المكان للزائرين للإستمتاع بالعروض المنتظمة ، وتنظيم جولة في متحف “ويلي نيلسون آند فريندز” ، وزيارة متحف تيكساس تروبادور.

غراند أولي أوبري بمدينة ناشفيل

اضف تعليق