كلمتين

الهند تشن حربا شرسة ضد الداعية ذاكر نايك وتطالب السعودية بتسليمه

ذاكر عبد الكريم نايك وشهرته “دكتور ذاكر نايك” ولد فى الثامن عشر من أكتوبر لعام 1965، هو طبيب جراح هندى الجنسية، ولكنه ترك الطب تماما وأنتقل إلى الاشتغال بالعمل الدعوى منذ عام 1993م ومن المعروف عن دكتور نايك أنه من أهل السنة، أجرى العديد من المناظرات مع مستشرقين ورجال دين مسيحى ويهودى، بل ومع ملحدين (اللادينين)، تعلم دكتور ذاكر نايك تعاليم وأسس الدين الأسلامى على يد العلامة أحمد ديات مدير مؤسسة البحث الأسلامى فى الهند.

حياة ذاكر نايك بين الورع الدينى والأرهاب..أيهما أصح؟!

وبعد أن أسلم على يديه اللالاف وأصبح منبرا للدين الأسلامى سواء فى بلده الهند أو فى أى دولة ذهب إليها، وأصبحت خطبه مرجعا، ودخل اسمه ضمن “أقوى مائة شخصية فى الهند”، أصبح الهجوم على الدكتور ذاكر نايك شرس للغاية، وخاصة بعد الاتهامات التى وجهت له من السلطات الأمنية فى الهند تهم كثيرة على رأسها ” التحريض على الأرهاب، والسعى إلى نشر العداوة الطائفية، وأستخدام المحاضرات والخطب لتحريض المسلمين على الأرهاب،..” وهذا ما دفع الدكتور ذاكر نايك إلى البقاء فى السعودية منذ شهر رمضان السابق خوفا من تعرضه للاعتقال نتيجة لهذة الاتهامات.

إتهام ذاكر نايك بكونه محرض على أعمال العنف بالهند..

اجراءات أمنية جديدة تتخذها الهند ضد الدكتور ذاكر نايك حيث تقوم بالتحضير لإعداد مذكرة لإرسالها إلى السلطات السعودية للمطالبة بتسليم ذاكر نايك للشرطة الهندية بإعتباره أحد أضلع الأرهاب والمتسبب فى الأحداث التخريبية التى تتم فى الهند نتيجة لتأثر مرتكبيها من الشباب بخطبه، مما يجعل ذاكر نايك متهم أساسى فى تلك الأحداث.

ذاكر نايك بين فكى الأرهاب وغسيل الأموال..

والجدير بالذكر أن الأرهاب ليست التهمة الوحيدة التى تم أتهام الدكتور ذاكر نايك بها من سلطات موطنه “الهند” هى غسيل الأموال، حيث تم اتهامه بالتورط فى قضايا “كسب غير مشروع” عن طريق مؤسساته وقنوات فضائية دينية يديرها.

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق