كلمتين

محمد عدوية يحيي حفلاً غنائياً في إحدي خيام رمضان بالتجمع الخامس

مع كثرة وجود الخيام الرمضانية في شهر رمضان وإحياء الحفلات الغنائية بها ،يحيي المطرب “محمد عدوية” اليوم الخميس حفلاً غنائياً داخل إحدي الخيام الرمضانية التابعة لأحد الفنادق بالتجمع الخامس .

محمد عدوية يقوم بالغناء في إحدي خيام رمضان

يحيي المطرب “محمد عدوية” اليوم الخميس حفلاً غنائياً داخل إحدي الخيام الرمضانية التابعة لأحد الفنادق بالتجمع الخامس ،ومن المقرر أن يبدأ الحفل في تمام الساعة الحادية عشر مساءً بحضور نخبة كبيرة من نجوم الفن والغناء ،والجدير بالذكر أن عدوية سوف يقدم مجموعة من أغاني ألبومه الجديد “سكوت خلاص” وعدد من أغانيه الأخري .

يذكر أن عدوية قام مؤخراً بطرح إحدي أغنيات ألبومه الجديد بعنوان “حبيبي فين ماتكون” عبر موقع الفيديوهات “يوتيوب” والأغنية من كلمات محمد عبد الجابر وألحان محمد عدوية وتوزيع فهد، وقد حققت الأغنية نسب استماع عالية .

وفي السياق ذاته يتعاون عدوية في الألبوم الجديد مع عدد من الموزعين منهم “محمد نور وهارون وفهد وأحمد العسال ووسام عبد المنعم” ،ومن الملحنين “وليد جمعة ومحمود أنور وشريف محمود وأحمد العتباني” ،ومن الشعراء “ياسر حسانين ومحمد عبد الجابر وحمدي عبد العزيز ومحمد عبد الفتاح وأيمن صابر وأحمد عبد العزيز وأحمد يحيي وطارق فيصل” .

محمد عدوية يطرح نسخه جديدة من “إنت تقدر” لدعم محمد صلاح

قام المطرب محمد عدوية بطرح نسخة جديدة من أغنية “إنت تقدر” والتي يشاركه فيها الغناء محمود العسيلي وذلك عبر القناة الرسمية لشركة “كلمة” للإنتاج الفني ،وجاءت النسخة التي طرحها عدوية بطريقة الفيديو كليب وتتضمن مشاهد لمحمد صلاح من مبارياته لدعمه بعد اصابته في مباراة ليفربول وريال مدريد بنهائي دوري أبطال أوربا 2018 .

ويذكر أن عدوية كشف في إحدي لقاءاته الإذاعية أنه يتمني الوصول للعالمية مثل نجم منتخب مصر وليفربول الإنجليزي “محمد صلاح” واصفاً إياه بأنه شخصية مجتهدة وكسرت كل الحدود .

“إنت تقدر” تم طرحها في رمضان “2018” لإعلان دعائي لأحد البنوك المصرية وقد لاقت تلك الأغنية نجاحاً كبيراً وهي من كلمات أمير طعيمة وألحان محمود العسيلي .

شاهد الان مسلسل قيامة ارطغرل الجزء الخامس علي كلمتين فيديو

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق