كلمتين

أجمل الوجهات السياحية في كامبوديا للسفر عام 2018

على الرغم من المشاكل التي مرت بها كامبوديا ، إلا أنها تمتلك العديد من مناطق الجذب السياحي كالمناطق الطبيعية المميزة ، والمعالم التاريخية والثقافية ، التي تجعلها بلدا تستحق الزيارة.

أشهر الأماكن السياحية في كمبوديا

تقع كامبوديا في جنوب شرق آسيا ، حيث تحدها من الغرب تايلاند ، ومن الشمال لاوس ، ومن الشرق فيتنام ، ومن الجنوب خليج تايلاند ، وينجذب عدد كبير من السائحين إليها من جميع أنحاء العالم.

ومن أشهر الأماكن السياحية في كمبوديا:

أنغكور وات:

ويسمى هذات المكان أيضا مدينة المعبد ، ويعتبر هذا المكان من أكثر مناطق الجذب السياحي في المدينة ، فهو أكبر وأجمل من أي معبد موجود في كمبوديا.

بُني هذا المكان في النصف الأول من القرن الثاني عشر الميلادي ، وهو يعتبر من أهم وأشهر المعالم السياحية في العالم ، وهو موطن للعبادة الهندوسية.

أنغكور وات -كامبوديا
الطبيعة الساحرة بأنغكور وات-كامبوديا

كراتي:

هي عبارة عن مدينة صغيرة صغيرة تقع على ضفاف نهر ميكونغ ، وتشتهر المدينة بالمستعمرات الفرنسية القديمة ، كما تشتهر بدلافين إيراوادي النادرة التي يأتي السياح من كل مكان لرؤيتها خلال موسم الذروة ، حيث يوجد ما يتراوح بين 66 الى 86 من الدلافين التي تعيش في نهر ميكونغ بمنطقة كامبوديا.

نهر ميونغ-كامبوديا
دلافين إيراوادي النادرة بنهر ميونغ

شواطيء Sihanoukville

وبعيدا عن المعالم التاريخية والثقافية ، تتمتع كامبوديا بالعديد من الشواطئ الإستوائية الساحرة لمحبي الإستمتاع بالمياه ، والإستجمام على شاطيء البحر.

حيث تعج منطقة الساحل بمقاطعة سوم كومبونغ بعيدا بالعديد من الشواطيء الرملية البيضاء ، والمنتجعات السياحية المميزة ، حيث يمكنك الإستمتاع بالألعاب المائية ، والسباحة ، أو الإستجمام تحت آشعة الشمس الدافئة.

شواطئ Sihanoukville الرائعة

كامبوت:

هي عبارة عن بلدة نهرية ساحرة تضم العديد من شواهد العالم القديم ، فنجد بها العديد من قصص تاريخية قديمة متمثلة في مهرب الصيف الفرنسي الموجود في محطة بوكور هيل ، وعدد كبير من المعابد ، والكهوف الجيرية القديمة ، والكنيسة المهجورة المخيفة.

فهي منطقة عريقة تقدم لك العديد من المشاهد القديمة من ذاكرة التاريخ.

كامبوت -كامبوديا

 

اضف تعليق