كلمتين

وفاة الفنان السعودى حمدان شلبى الذى لم يرحم شيبته أحد قبل وفاته

توفى الفنان السعودى “حمدان شلبى” عن عمر يناهز السبعون عاماً ومن المعروف عنه أنه كان أحد أعمدة الفن السعودى فى فترة الثمانينات، حيث يمتلك موهبة ضليعة فى التمثيل وفى جعبته الفنية أكثر من أربعون عملاً فنياً متنوعين بين الكوميديا، والدراما، والتراجيدى.

الفنان الراحل “حمدان شلبى” شارك فى أكثر من أربعون عملاً فنياً

وعلى الرغم من المسيرة الطويلة والمشرفة للفنان “حمدان شلبى” الفنية إلا أن كل هذا لم يشفع له عندما هاجمه الفقر والمرض والجوع والإحتياج، وأصبح فى حاجة ماسة لدعم المملكة وزملائه فى المجال الفنى إلا أنه حقيقة لم يجد أحداً يرحم شيبته، ولم يتذكر أحداً أن الفنان حمدان شلبى كان من أهم فنانى جيله والذى كان يزامله حينها الفنان محمد بخش، والممثل الكبير محمد حمزة، ولكن هذة النجاحات لم تكن عوناً له بعد تخطيه لكل هذة السنوات، ليصبح مجرد عجوز فقير ومريض فى حاجة ماسة لكل سبل الدعم، والسؤال هو هل يستحق فنان كبير بحجم “حمدان شلبى” أن يمر بهذا العناء فى مرحلته العمرية الآن؟!.

 

مناشدات من أسرة الفنان حمدان شلبى قبل وفاته لإنقاذه من المرض والديون

حيث قامت عائلة الفنان السعودى الراحل “حمدان شلبى” الحكومة السعودية أن تقوم بأنقاذه من وحل المرض والفقر الذى كان يعانى منهما قبل وفاته، وخاصه بعدما هاجمته الديون من كل جانب وقد قدمت أسرته عدة طلبات لوزارة الصحة السعودية بسرعة التدخل الطبى لعلاج والدهم الفنان الراحل، والمساعدة فى تسديد ديونه التى كانت تزيد مع الوقت نظراً لكبر عمره وعدم وجود مصدر دخل يستند عليه من غدر الزمن، وتخلى الجميع عنه على الرغم من سيرته الطيبة وتاريخه الطويل، الجدير بالذكر أن من ضمن تصريحات أسرة الراحل “حمدان شلبى” قبل وفاته هى “بعد أن تقطعت بنا السبل وعجزنا تماما عن إيجاد أي حل، فنحن نناشد ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عواد العواد بالوقوف مع الممثل حمدان ونقله لمستشفى متقدم سواء داخل المملكة أو خارجها، وكذلك إيجاد شقة لنا تكفينا شر العوز والإيجار الذي أصبحنا لا نقوى على دفعه في ظل عجز رب أسرتنا”.

فريق التحرير

فريق التحرير التنفيذى، ومراجعين أقسام السياسة، الفن، الترفيه فى كلمتين مصر. حسب مناهج الروئ وتحليلات مجلس إدارة كلمتين دوت كوم.

اضف تعليق